جائزة “العين الذهبية” في مهرجان كان لفيلم مصري وآخر فرنسي

Print Friendly, PDF & Email

منحت لجنة تحكيم خاصة مكونة من خمسية أعضاء (كلهم من فرنسا) جائزة “العين الذهبية” لأفضل فيلم تسجيلي عرض في كل أقسام وبرامج المهرجان، مناصفة بين فيلم فرنسي وفيلم مصري.

الفيلم الفرنسي هو “إرنست كول: فقد ووجد” للمخرج راوول بيك. ويتابع الفيلم رحلة المصور الفوتوغرافي الجنوب أفريقي إرنست كول خلال هيمنة النظام العنصري هناك، وهو الذي أصدر عام 1967، عندما كان في السابعة والعشرين من عمره، كتابا مصور ليوثق بالصور لفظائع التي كان يرتكبها نظام الفصل العنصري.

أما الفيلم المصري فهو الفيلم التسجيلي الطويل “رفعت عيني للسما” للمخرجين ندا رياض وأيمن الأمير. وقال بيان اللجنة إن هذا الفيلم “يأخذنا إلى قرية قبطية في الصعيد المصري، لاقتفاء أثر مجموعة من الفتيات القبطيات اللاتي تمردن على واقعهن بتأسيس فرقة لمسرح الشارع. وكن يحلمن بأن يصبحن راقصات وممثلات ومغنيات، في تحد للأعراف العائلية والتقاليد البطريركية.  

Visited 1 times, 1 visit(s) today